مستشار رئيس السنغال يثمن الجهود الإنسانية للمملكة

لدى مشاركته في حفل توزيع 30 ألف نسخة من المصحف

أثنى الدكتور خادم سيلا مستشار رئيس جمهورية السنغال على الجهود الإنسانية للمملكة في خدمة الشعب السنغالي.

جاء ذلك لدى مشاركته في حفل توزيع المصحف الشريف الذي أقامه مكتب الندوة العالمية في العاصمة دكار، حيث تم توزيع (30.000) نسخة من المصحف الشريف وربع (يس) و(الأجزاء العشر الأخيرة من المصحف) على الجمعيات والمدارس والمساجد بحضور لفيف من كبار الشخصيات ورؤساء الجمعيات والمراكز الإسلامية وعدد كبير من الأهالي والمشاركين.

وقد ثمنوا جميعًا جهود المملكة العربية السعودية في خدمة القرآن الكريم ودعمها للعمل الخيري والإنساني في العديد من بلدان العالم.

وبختام هذا البرنامج؛ تكون الندوة العالمية قد وزعت على مدار عام مضى (200,000) نسخة من المصحف الشريف في السنغال، إيمانًا منها في العناية بكتاب الله تعالى وبدوره الفاعل في بناء المجتمع على الفضيلة والأخلاق الحسنة وتنمية الوازع الإيماني.

اعلان
مستشار رئيس السنغال يثمن الجهود الإنسانية للمملكة
سبق

أثنى الدكتور خادم سيلا مستشار رئيس جمهورية السنغال على الجهود الإنسانية للمملكة في خدمة الشعب السنغالي.

جاء ذلك لدى مشاركته في حفل توزيع المصحف الشريف الذي أقامه مكتب الندوة العالمية في العاصمة دكار، حيث تم توزيع (30.000) نسخة من المصحف الشريف وربع (يس) و(الأجزاء العشر الأخيرة من المصحف) على الجمعيات والمدارس والمساجد بحضور لفيف من كبار الشخصيات ورؤساء الجمعيات والمراكز الإسلامية وعدد كبير من الأهالي والمشاركين.

وقد ثمنوا جميعًا جهود المملكة العربية السعودية في خدمة القرآن الكريم ودعمها للعمل الخيري والإنساني في العديد من بلدان العالم.

وبختام هذا البرنامج؛ تكون الندوة العالمية قد وزعت على مدار عام مضى (200,000) نسخة من المصحف الشريف في السنغال، إيمانًا منها في العناية بكتاب الله تعالى وبدوره الفاعل في بناء المجتمع على الفضيلة والأخلاق الحسنة وتنمية الوازع الإيماني.

04 مايو 2021 - 22 رمضان 1442
02:34 PM

مستشار رئيس السنغال يثمن الجهود الإنسانية للمملكة

لدى مشاركته في حفل توزيع 30 ألف نسخة من المصحف

A A A
0
284

أثنى الدكتور خادم سيلا مستشار رئيس جمهورية السنغال على الجهود الإنسانية للمملكة في خدمة الشعب السنغالي.

جاء ذلك لدى مشاركته في حفل توزيع المصحف الشريف الذي أقامه مكتب الندوة العالمية في العاصمة دكار، حيث تم توزيع (30.000) نسخة من المصحف الشريف وربع (يس) و(الأجزاء العشر الأخيرة من المصحف) على الجمعيات والمدارس والمساجد بحضور لفيف من كبار الشخصيات ورؤساء الجمعيات والمراكز الإسلامية وعدد كبير من الأهالي والمشاركين.

وقد ثمنوا جميعًا جهود المملكة العربية السعودية في خدمة القرآن الكريم ودعمها للعمل الخيري والإنساني في العديد من بلدان العالم.

وبختام هذا البرنامج؛ تكون الندوة العالمية قد وزعت على مدار عام مضى (200,000) نسخة من المصحف الشريف في السنغال، إيمانًا منها في العناية بكتاب الله تعالى وبدوره الفاعل في بناء المجتمع على الفضيلة والأخلاق الحسنة وتنمية الوازع الإيماني.