"أمانة الشرقية" تطلق مبادرة #نزرعها_لننعم_بها بغرس 50 ألف شجرة

لرفع معدل نصيب الفرد من الأشجار وتحسين المشهد الحضري

تطلق أمانة المنطقة الشرقية، يوم الأربعاء، 25 ذو الحجة 1439هـ، مبادرة تشجير مدن حاضرة الدمام، تحت شعار: "#نزرعها_لننعم_بها".

وتهدف المبادرة في مرحلتها الأولى لغرس 50 ألف شجرة، وتأتي ضمن المبادرات التي أطلقتها الأمانة تجاه المجتمع إيمانًا منها بأهمية زراعة الأشجار ودورها البيئي في تلطيف وتنقية الهواء، وزيادة الرقعة الخضراء بمدن المنطقة لرفع معدل نصيب الفرد من الأشجار، وتحسين المشهد الحضري.

وقال المشرف العام على إدارة العلاقات العامة والإعلام في أمانة المنطقة، المتحدث الرسمي، محمد بن عبدالعزيز الصفيان، إن انطلاقة مبادرة "نزرعها لننعم بها" ستدشن برعاية أمين الشرقية، المهندس فهد بن محمد الجبير، حيث سيتم البدء بالتشجير في كل من الخبر والظهران وغرب ووسط وشرق الدمام.

وحُدّد للمبادرة ثلاثة أشهر بمعدل يومين أسبوعياً في مرحلتها الأولى، بمشاركة المتطوعين من الجنسين، والإعلاميين وعدد من الجهات الخيرية.

وأضاف الصفيان: اعتمدت الأمانة لهذه المبادرة المجتمعية عدداً من أنواع أشجار الظل النافعة ومنها النيم – السدر – اللبخ – البونسيانا – الغاف الخليجي – فيكس لسان العصفور – أكاسيا جلوكا – أكاسيا فيستويولا – الطلح الملحي – المورينجا – جاتروفيا – التبوبيا الصفراء.

وأكد أنه سبق إطلاق هذه المبادرة اجتماعات تحضيرية موسعة عقدتها وكالة الخدمات بالأمانة ممثلة في إدارة الحدائق العامة وعمارة البيئة مع مهندسي الإدارة، ومهندسي البلديات الفرعية، ولجان التطوع ومقاولي التشجير، وتم فيها توزيع المهام بشكل تفصيلي، وتحديد المواقع المستهدفة وفي مقدمتها الساحات الخارجية للمساجد في جميع مدن حاضرة الدمام، وبعض الحدائق التي تَقل فيها نسبة أشجار الظل، والشوارع والميادين، بالإضافة إلى تشجير الأرصفة الخارجية للمدارس وغيرها، وإيمانًا من أمانة الشرقية بدور الشراكة المجتمعية وتفاعل الأهالي، تم تخصيص رابط إلكتروني لتسجيل المتطوعين عبر حساب الأمانة في تويتر: https://twitter.com/EasternEamana .

وأبان "الصفيان" أن أمانة الشرقية تحرص على المساهمة في جودة الحياة وأنسنة المدن بإطلاق مبادرة التشجير بحاضرة الدمام، كمرحلة أولى، وتليها بقية مدن المنطقة، بهدف زيادة الرقعة الخضراء، وحصة نصيب الفرد منها، وتحسين المشهد الحضري، ضمن رؤية المملكة 2030.

وأشار إلى أن المواقع التي تستهدفها مبادرة التشجير، هي الحدائق والمتنزهات والساحات والشوارع والمساجد (كمرحلة أولى) بحاضرة الدمام والتي تشمل (الدمام - الظهران - الخبر).

وأوضح أن مراحل المبادرة القادمة وأهدافها سيشارك فيها المدارس والجهات الحكومية والمواطنون لتعزيز المشاركة الاجتماعية، وسيتم استقطاب المتطوعين عن طريق فريق التطوع بالمبادرة، وكذلك من خلال تعبئة الاستمارات الخاصة التي تم الإعلان عنها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، وتستهدف جميع الفئات العمرية بما في ذلك الذكور والإناث.

وأكد "الصفيان" أن عملية التشجير ستساهم في انخفاض درجات الحرارة والحد من تلوث الهواء وتعمل على التوازن البيئي في الجو، وإعطاء مساحة من الظل لينعم بها الإنسان ويحد من عملية التصحر والحصول على جو لطيف وجميل.

وبين أن أنواع الأشجار مختارة من البيئة المحلية دائمة الخضرة وتحتاج الى كميات قليلة من المياه، وذات ظل جميل وقليلة الصيانة ولا تشكل خطورة على البنية التحتية للمباني.

اعلان
"أمانة الشرقية" تطلق مبادرة #نزرعها_لننعم_بها بغرس 50 ألف شجرة
سبق

تطلق أمانة المنطقة الشرقية، يوم الأربعاء، 25 ذو الحجة 1439هـ، مبادرة تشجير مدن حاضرة الدمام، تحت شعار: "#نزرعها_لننعم_بها".

وتهدف المبادرة في مرحلتها الأولى لغرس 50 ألف شجرة، وتأتي ضمن المبادرات التي أطلقتها الأمانة تجاه المجتمع إيمانًا منها بأهمية زراعة الأشجار ودورها البيئي في تلطيف وتنقية الهواء، وزيادة الرقعة الخضراء بمدن المنطقة لرفع معدل نصيب الفرد من الأشجار، وتحسين المشهد الحضري.

وقال المشرف العام على إدارة العلاقات العامة والإعلام في أمانة المنطقة، المتحدث الرسمي، محمد بن عبدالعزيز الصفيان، إن انطلاقة مبادرة "نزرعها لننعم بها" ستدشن برعاية أمين الشرقية، المهندس فهد بن محمد الجبير، حيث سيتم البدء بالتشجير في كل من الخبر والظهران وغرب ووسط وشرق الدمام.

وحُدّد للمبادرة ثلاثة أشهر بمعدل يومين أسبوعياً في مرحلتها الأولى، بمشاركة المتطوعين من الجنسين، والإعلاميين وعدد من الجهات الخيرية.

وأضاف الصفيان: اعتمدت الأمانة لهذه المبادرة المجتمعية عدداً من أنواع أشجار الظل النافعة ومنها النيم – السدر – اللبخ – البونسيانا – الغاف الخليجي – فيكس لسان العصفور – أكاسيا جلوكا – أكاسيا فيستويولا – الطلح الملحي – المورينجا – جاتروفيا – التبوبيا الصفراء.

وأكد أنه سبق إطلاق هذه المبادرة اجتماعات تحضيرية موسعة عقدتها وكالة الخدمات بالأمانة ممثلة في إدارة الحدائق العامة وعمارة البيئة مع مهندسي الإدارة، ومهندسي البلديات الفرعية، ولجان التطوع ومقاولي التشجير، وتم فيها توزيع المهام بشكل تفصيلي، وتحديد المواقع المستهدفة وفي مقدمتها الساحات الخارجية للمساجد في جميع مدن حاضرة الدمام، وبعض الحدائق التي تَقل فيها نسبة أشجار الظل، والشوارع والميادين، بالإضافة إلى تشجير الأرصفة الخارجية للمدارس وغيرها، وإيمانًا من أمانة الشرقية بدور الشراكة المجتمعية وتفاعل الأهالي، تم تخصيص رابط إلكتروني لتسجيل المتطوعين عبر حساب الأمانة في تويتر: https://twitter.com/EasternEamana .

وأبان "الصفيان" أن أمانة الشرقية تحرص على المساهمة في جودة الحياة وأنسنة المدن بإطلاق مبادرة التشجير بحاضرة الدمام، كمرحلة أولى، وتليها بقية مدن المنطقة، بهدف زيادة الرقعة الخضراء، وحصة نصيب الفرد منها، وتحسين المشهد الحضري، ضمن رؤية المملكة 2030.

وأشار إلى أن المواقع التي تستهدفها مبادرة التشجير، هي الحدائق والمتنزهات والساحات والشوارع والمساجد (كمرحلة أولى) بحاضرة الدمام والتي تشمل (الدمام - الظهران - الخبر).

وأوضح أن مراحل المبادرة القادمة وأهدافها سيشارك فيها المدارس والجهات الحكومية والمواطنون لتعزيز المشاركة الاجتماعية، وسيتم استقطاب المتطوعين عن طريق فريق التطوع بالمبادرة، وكذلك من خلال تعبئة الاستمارات الخاصة التي تم الإعلان عنها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، وتستهدف جميع الفئات العمرية بما في ذلك الذكور والإناث.

وأكد "الصفيان" أن عملية التشجير ستساهم في انخفاض درجات الحرارة والحد من تلوث الهواء وتعمل على التوازن البيئي في الجو، وإعطاء مساحة من الظل لينعم بها الإنسان ويحد من عملية التصحر والحصول على جو لطيف وجميل.

وبين أن أنواع الأشجار مختارة من البيئة المحلية دائمة الخضرة وتحتاج الى كميات قليلة من المياه، وذات ظل جميل وقليلة الصيانة ولا تشكل خطورة على البنية التحتية للمباني.

28 أغسطس 2018 - 17 ذو الحجة 1439
04:42 PM

"أمانة الشرقية" تطلق مبادرة #نزرعها_لننعم_بها بغرس 50 ألف شجرة

لرفع معدل نصيب الفرد من الأشجار وتحسين المشهد الحضري

A A A
1
378

تطلق أمانة المنطقة الشرقية، يوم الأربعاء، 25 ذو الحجة 1439هـ، مبادرة تشجير مدن حاضرة الدمام، تحت شعار: "#نزرعها_لننعم_بها".

وتهدف المبادرة في مرحلتها الأولى لغرس 50 ألف شجرة، وتأتي ضمن المبادرات التي أطلقتها الأمانة تجاه المجتمع إيمانًا منها بأهمية زراعة الأشجار ودورها البيئي في تلطيف وتنقية الهواء، وزيادة الرقعة الخضراء بمدن المنطقة لرفع معدل نصيب الفرد من الأشجار، وتحسين المشهد الحضري.

وقال المشرف العام على إدارة العلاقات العامة والإعلام في أمانة المنطقة، المتحدث الرسمي، محمد بن عبدالعزيز الصفيان، إن انطلاقة مبادرة "نزرعها لننعم بها" ستدشن برعاية أمين الشرقية، المهندس فهد بن محمد الجبير، حيث سيتم البدء بالتشجير في كل من الخبر والظهران وغرب ووسط وشرق الدمام.

وحُدّد للمبادرة ثلاثة أشهر بمعدل يومين أسبوعياً في مرحلتها الأولى، بمشاركة المتطوعين من الجنسين، والإعلاميين وعدد من الجهات الخيرية.

وأضاف الصفيان: اعتمدت الأمانة لهذه المبادرة المجتمعية عدداً من أنواع أشجار الظل النافعة ومنها النيم – السدر – اللبخ – البونسيانا – الغاف الخليجي – فيكس لسان العصفور – أكاسيا جلوكا – أكاسيا فيستويولا – الطلح الملحي – المورينجا – جاتروفيا – التبوبيا الصفراء.

وأكد أنه سبق إطلاق هذه المبادرة اجتماعات تحضيرية موسعة عقدتها وكالة الخدمات بالأمانة ممثلة في إدارة الحدائق العامة وعمارة البيئة مع مهندسي الإدارة، ومهندسي البلديات الفرعية، ولجان التطوع ومقاولي التشجير، وتم فيها توزيع المهام بشكل تفصيلي، وتحديد المواقع المستهدفة وفي مقدمتها الساحات الخارجية للمساجد في جميع مدن حاضرة الدمام، وبعض الحدائق التي تَقل فيها نسبة أشجار الظل، والشوارع والميادين، بالإضافة إلى تشجير الأرصفة الخارجية للمدارس وغيرها، وإيمانًا من أمانة الشرقية بدور الشراكة المجتمعية وتفاعل الأهالي، تم تخصيص رابط إلكتروني لتسجيل المتطوعين عبر حساب الأمانة في تويتر: https://twitter.com/EasternEamana .

وأبان "الصفيان" أن أمانة الشرقية تحرص على المساهمة في جودة الحياة وأنسنة المدن بإطلاق مبادرة التشجير بحاضرة الدمام، كمرحلة أولى، وتليها بقية مدن المنطقة، بهدف زيادة الرقعة الخضراء، وحصة نصيب الفرد منها، وتحسين المشهد الحضري، ضمن رؤية المملكة 2030.

وأشار إلى أن المواقع التي تستهدفها مبادرة التشجير، هي الحدائق والمتنزهات والساحات والشوارع والمساجد (كمرحلة أولى) بحاضرة الدمام والتي تشمل (الدمام - الظهران - الخبر).

وأوضح أن مراحل المبادرة القادمة وأهدافها سيشارك فيها المدارس والجهات الحكومية والمواطنون لتعزيز المشاركة الاجتماعية، وسيتم استقطاب المتطوعين عن طريق فريق التطوع بالمبادرة، وكذلك من خلال تعبئة الاستمارات الخاصة التي تم الإعلان عنها عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي، وتستهدف جميع الفئات العمرية بما في ذلك الذكور والإناث.

وأكد "الصفيان" أن عملية التشجير ستساهم في انخفاض درجات الحرارة والحد من تلوث الهواء وتعمل على التوازن البيئي في الجو، وإعطاء مساحة من الظل لينعم بها الإنسان ويحد من عملية التصحر والحصول على جو لطيف وجميل.

وبين أن أنواع الأشجار مختارة من البيئة المحلية دائمة الخضرة وتحتاج الى كميات قليلة من المياه، وذات ظل جميل وقليلة الصيانة ولا تشكل خطورة على البنية التحتية للمباني.