ممارس صحي لم تمنعه الأمطار من عبور وادٍ لإيصال دواء لمريض.. ومدير "الصحة" يشيد بجهوده

"الحربي" عبّر عن امتنانه لما يقدمه أبطال "صحة جازان" من موظفين ومتطوعين من خدمات جليلة

لم تمنع الأمطار الغزيرة التي هطلت على المرتفعات في جازان وما تبعها من جريان للسيول همم أبطال الصحة والمتطوعين معهم في إتمام أعمالهم وإيصال الدواء للمرضى أينما كانوا ومهما كانت الظروف.

الممارس الصحي "محمد بن سالم الودعاني" من سكان محافظة العارضة وأحد المتطوعين في مبادرة "دواءك يوصلك"، خرج من مستشفى أبو عريش العام حاملاً معه الأدوية بعد تجهيزها وتغليفها من قِبل الصيادلة بالمستشفى قاصدًا منازل عددٍ من المرضى في منطقة جبلية وعرة في العارضة.

وفي منتصف الطريق، بدأت الأمطار بالهطول، وحين الاقتراب من مواقع المرضى الذين يحمل لهم الأمل والدواء كان الوادي قد فاض بسيل يحول دون الوصول إلى أكثر المرضى الذين ينتظرونه.

وبحث "الودعاني" عن طريق بديل، لكنه لم يجد، وخشية منه على عدم إيصال الدواء للمرضى في الوقت المحدد قطع الوادي بمركبته مغامرًا بحياته لإيصال الدواء.

من جانب آخر، أشاد مدير عام صحة جازان عبدالرحمن الحربي بشجاعة وموقف "الودعاني" البطولي، وعبّر عن امتنانه لما يقدمه أبطال "صحة جازان" من موظفين ومتطوعين من خدمات جليلة.

سيول أمطار صحة جازان
اعلان
ممارس صحي لم تمنعه الأمطار من عبور وادٍ لإيصال دواء لمريض.. ومدير "الصحة" يشيد بجهوده
سبق

لم تمنع الأمطار الغزيرة التي هطلت على المرتفعات في جازان وما تبعها من جريان للسيول همم أبطال الصحة والمتطوعين معهم في إتمام أعمالهم وإيصال الدواء للمرضى أينما كانوا ومهما كانت الظروف.

الممارس الصحي "محمد بن سالم الودعاني" من سكان محافظة العارضة وأحد المتطوعين في مبادرة "دواءك يوصلك"، خرج من مستشفى أبو عريش العام حاملاً معه الأدوية بعد تجهيزها وتغليفها من قِبل الصيادلة بالمستشفى قاصدًا منازل عددٍ من المرضى في منطقة جبلية وعرة في العارضة.

وفي منتصف الطريق، بدأت الأمطار بالهطول، وحين الاقتراب من مواقع المرضى الذين يحمل لهم الأمل والدواء كان الوادي قد فاض بسيل يحول دون الوصول إلى أكثر المرضى الذين ينتظرونه.

وبحث "الودعاني" عن طريق بديل، لكنه لم يجد، وخشية منه على عدم إيصال الدواء للمرضى في الوقت المحدد قطع الوادي بمركبته مغامرًا بحياته لإيصال الدواء.

من جانب آخر، أشاد مدير عام صحة جازان عبدالرحمن الحربي بشجاعة وموقف "الودعاني" البطولي، وعبّر عن امتنانه لما يقدمه أبطال "صحة جازان" من موظفين ومتطوعين من خدمات جليلة.

08 مايو 2020 - 15 رمضان 1441
01:24 AM

ممارس صحي لم تمنعه الأمطار من عبور وادٍ لإيصال دواء لمريض.. ومدير "الصحة" يشيد بجهوده

"الحربي" عبّر عن امتنانه لما يقدمه أبطال "صحة جازان" من موظفين ومتطوعين من خدمات جليلة

A A A
14
20,701

لم تمنع الأمطار الغزيرة التي هطلت على المرتفعات في جازان وما تبعها من جريان للسيول همم أبطال الصحة والمتطوعين معهم في إتمام أعمالهم وإيصال الدواء للمرضى أينما كانوا ومهما كانت الظروف.

الممارس الصحي "محمد بن سالم الودعاني" من سكان محافظة العارضة وأحد المتطوعين في مبادرة "دواءك يوصلك"، خرج من مستشفى أبو عريش العام حاملاً معه الأدوية بعد تجهيزها وتغليفها من قِبل الصيادلة بالمستشفى قاصدًا منازل عددٍ من المرضى في منطقة جبلية وعرة في العارضة.

وفي منتصف الطريق، بدأت الأمطار بالهطول، وحين الاقتراب من مواقع المرضى الذين يحمل لهم الأمل والدواء كان الوادي قد فاض بسيل يحول دون الوصول إلى أكثر المرضى الذين ينتظرونه.

وبحث "الودعاني" عن طريق بديل، لكنه لم يجد، وخشية منه على عدم إيصال الدواء للمرضى في الوقت المحدد قطع الوادي بمركبته مغامرًا بحياته لإيصال الدواء.

من جانب آخر، أشاد مدير عام صحة جازان عبدالرحمن الحربي بشجاعة وموقف "الودعاني" البطولي، وعبّر عن امتنانه لما يقدمه أبطال "صحة جازان" من موظفين ومتطوعين من خدمات جليلة.